سياسية

غندور : تسليم البشير إلى الجنائية سيجرجر أناس كثر في الحكومة والحركات


أكد بروفيسور إبراهيم غندور أحمد الرئيس المكلف لحزب المؤتمر الوطني المحلول ثقتهم في نزاهة القضاء السوداني، موضحاً أن معظم الشعب السوداني يرفض محاكمة أي مواطن سوداني خارج البلاد، وأشار إلى أن تسليم الرئيس السابق عمر البشير إلى المحكمة الجنائية سيجرجر أناس كثر في الحكومة والحركات المسلحة.

وأشار غندور خلال استضافته في برنامج مباشر بقناة الجزيرة “السبت”، بحسب موقع السوداني الإلكترونية، أن إيجابيات سد النهضة للسودان أكثر من سلبياته.

وتعليقاً على اسناد رئاسة آلية معالجة الأزمة الاقتصادية للنائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول “محمد حمدان حميدتي” قال “غندور” أن ذلك يُعد فشلاً صريحاً للحكومة.

وحول التطبيع مع إسرائيل قال: إن لدينا التزام أخلاقي والتزام سياسي والتزام جمعي مع أشقائنا العرب في عدم التطبيع مع إسرائيل، معلناً عن حرص حزبه علي مرور الفترة الانتقالية بهدوء وسلام وصولاً لانتخابات حرة ونزيهة يقرر عبرها الشعب من يحكمه.

الخرطوم (كوش نيوز)



‫2 تعليقات

  1. نسيت ياغندور لما سالوك عن التطبيع مع اسرئيل ذات يوماً وانت على راس
    وزارة الخارجية وقلت بالفم المليان كل شيء في سياسة وارد نسيت واليوم
    عاوز تعمل فيها (حماس تو) هذا هو حال لسانكم يستحيل وسابع المستحيلات
    ان تعترف الانقاذ بشيء من الحقيقة ولو مرة في عمرها ذات مرة عملت المذيعة (جزيل الخولي)
    البنانية لقاء مع على عثمان وهو كان نائب رئيس الجمهورية وفي نهاية القاء سالت
    المذيعة السيد علي وقالت له يا معالي الوزيرانت مكثت وقتاً وطيلاً في الوزارة فماهو القرار
    الذي اتخذت الحكومة وتراه الان خطاء ولودارت عقارب الساعة الى الوراء وتريد تعديله

  2. طيب …. خليهو يجرجر الناس الغلطانة

    أين المشكلة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *