جرائم وحوادث

السجن سنة على القيادي بالشرق الأمين داؤود


أصدرت المحكمة الخاصة بالقضارف برئاسة قاضي الدرجة العامة مولانا الحسن النوش حكماً قضى بالسجن لمدة عام تبدأ من الأحد 10 مايو و ذلك في مواجهة القيادي البارز وقائد الجبهة الشعبية المتحدة المقال الأمين داؤود . وأدانته المحكمة تحت طائلة القانون الولائي رقم 24 لسنة 2020 الخاص بولاية القضارف.

وألقت السلطات القبض على القيادي المعروف بحسب صحيفة المجهر، أثناء تسلله من دولة إثيوبيا في طريقه إلى السودان حيث ضبط بمنطقة القلابات أثناء محاولته التسلل مخالفاً بذلك الضوابط والإجراءات الرسمية والقانونية المتبعة في الهجرة بين الدول.

يذكر أن الجبهة الشعبية المتحدة كانت قد تبرأت منه وقالت إنه أحد عناصر أمن النظام البائد وحذرت الوسيط في مفاوضات السلام بجوبا من مغبة التعامل معه وحددت بدلاً عنه القيادي خالد إدريس ليباشر مهامه في المفاوضات وطالبت بالقبض عليه حتى ولو عن طريق الانتربول الدولي .

الخرطوم: (كوش نيوز)



‫2 تعليقات

  1. أفضل تقول تم ضبطه في القلابات بعد أن دخل البلاد و نفذ مخطط الفتنه محاولا العودة لاثيوبيا التي دخل منها للبلاد بطرق غير شرعية.
    دي حال حركات الهنبته و النهب و المسلخ كل ما يقع منهم مجرم في يد القانون يتهم بالعماله مع النظام السابق.
    و كل الأحداث الان مبرمجه لزوم قبول طلب إدخال قوات الاستعمار الذي بين أيادي الانجليزي في مجموعة الكلاب الضالة المنتشرة.
    قريبا جدا يستلم العسكر قيادة البلاد من جديد و طرد المدنيين السودان لا يصلح فيه الا الحكم العسكري
    و اعلان انسحاب البلاد رسميا من مجموعة الكلاب المنتحرة
    يجب أن يقود السودان حملة لتصحيح مسار الأمم المتحدة و مطالبة كل دول العالم بالانسحاب منها و تكوين نظام جديد يجرم أمريكا و اسرائيل و فرنسا و بريطانيا و البرتغال و يصفها بالدول الإرهابية و الاستعمارية و يتخذ ضدها كل القوانين الرادعة بداية من إعلان الحصار عليها ثم الحرب إذا دعت الضرورة.

  2. يا اخوانا و بالواضح كده ,, الزول ده ما سوداني شنو تسجنو سنه
    هذا الشخص حبشي
    و اي بني عامراوي حبشي مش سوداني
    الكلام ده افهمو كويس جدا ,, و المشاكل الحاصله حسي دي مش هتنتهي الا بخروجهم من السودان عن بكره ابيهم
    ارتريا قريبه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *