سياسية

فيديو.. عبدالحي يوسف: تصدر المشهد وجوه كالحة عُرف من لحن خطابهم كراهيتهم لما أنزل الله


تحدث فضيلة الشيخ د. عبدالحي يوسف في خطبة الجمعة عن شريعة الإسلام تستغرق الزمان والمكان وأنها حاكمة على جميع الأقوال والأفعال .
– لم يكن ثمت نقاش حول حاكمية دين الله عز وجل طوال 13 قرنا بين المسلمين وكان التحاكم إلى شرع الله هو الأصل.
– الإستعمار هو بداية الإستبدال للأحكام الشرعية بتحريم ما أحل الله وتحريم ما أحل الله ومن بعدهم أذناب المستعمرين .
– الرجوع لأحكام الدين في السودان كان قبل حوالي 40 سنة بمنع بيوت البغاء وإلغاء قانون الدعارة وإراقة الخمر وإغلاق الحوانيت .
– الإحتجاجات في السودان لم تكن في يوم ما ضد أحكام الله ولا إعتراضا على شرع الله ولا رغبة في فتح دور البغاء ولا طلبا لإشاعة الخمور .
– تصدر المشهد وجوه كالحة عُرف من لحن خطابهم كراهيتهم لما أنزل الله .
– الوثيقة الدستورية كانت بداية تغييب الدين بصدورها خالية من مصدر التشريع ودين الدولة الرسمي .
– ما حصل في القانون هو تعديات وليس تعديلات بإلغاء حد الردة وجرّموا التكفير بإطلاق وأحلوا تعاطي الخمور وبيعها لغير المسلمين كمرحلة أولى.
– المنافقون أصحاب الشمال يريدون أن يتدرجوا بالناس خطوة بخطوة في طريق تبديل أحكام الدين .
– الحكم في السودان في أيامنا هذه قد تسلط عليه مجموعات من عملاء الإستعمار .
– يجب على كل مؤمن أن ينكر هذا الباطل الذي تم وعلى العلماء تبيين الحق وتسمية الأشياء بإسمها .
لمشاهدة الخطبة :



‫4 تعليقات

  1. ابقى راجل تعال راجع بدل العوا من اسطنبول… كذابين لا يوجد تعليق مكرر

  2. كلام مقبول ..
    لكن قبل هذا وذاك لنا عليك خمسة مليون دولار أعطاك لها المخلوع ..
    نرجو كريم تفضلكم بإرجاعها ..

  3. عبد الحي أنتم و زواحغكم أصبحتم ماضي، بس اقعدوا زازو بي برا، و العنوا حظكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *