أبرز العناوينسياسية

الناطق الرسمي للحكومة السودانية ما حدث لاسعار الدولار “حرب معلنة” ضد الثورة


اعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة الاستاذ فيصل محمد صالح ان التصاعد غير المبرر اقتصاديا في اسعار الدولار والتخريب الممنهج ” حرب معلنة” ضد الثورة السودانية

قال وزير الثقافة و الاعلام في منبر وكالة السودان للانباء الخميس”ببساطة نستطيع ان نقول ان ما كان يحدث في الايام القليلة الماضية هو حرب ضد الثورة و ضد حكومة و الثورة” وتخريب متعمد

وقال ان اعداء الثورة يستخدمون التخريب الاقتصادي كاحد الاليات لمحاربة الثورة.

الخرطوم 10-9-2020 (سونا)



‫3 تعليقات

  1. تخريب متعمد
    دولة عميقة
    حرب ضد الثورة
    شغل كيزان
    استهداف للاقتصاد
    عمل تخريبي
    عصا موسى!!
    ال 82 في المية من القروش!
    المؤسسة العسكرية.. الخ.. الخ
    انتو خدرونا بالكلام ده و امرقوا نفسكم زي الشعرة من العجين.
    طيب سؤال.. لما الاسعار زادت و الدولار زاد ايام البشير و طلعتوا الناس و سقط البشير بسبب الدولار.. ده كان العملو منو.. كيزان وللا شيطان.
    لا اتوقع ان تحترموا عقولنا لانو عندكم بهائم كتيرة تصدق الكلام ده و تردده.

  2. أستاذ فيصل الحرب والتخريب المتعمد في كل المجالات سلسلة متصلة مع بعضها وأنتم من إخترناهم لتحقيق أهداف الثورة وأنت المسئول الأول عن الثقافة. مازالت الأبواق الكيزانية تطل علينا وتنشر سمومها وتسب الثورة وحكومتها بالغمز واللمز والمباشرة والتقليل من شأنها..ألا يعتبر ذلك تخريب بل أنه تخريب مركب.والسؤال البديهي لماذا لا تحاربون من حاربكم سابقآ وأنتم تنشدون الحق حينها ومازال وسيظل يحاربكم لو لم يحسم.. ليس بسبب التشفي وإنما نوعيتهم التي لاتعرف الخجل ولكنها تخاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *