جرائم وحوادث

حالة نادرة .. (تُكَسِّر) قراراً قضائياً بآخر إداري


استنكر رئيس لجنة تسيّير اتحاد المدارس الخاصة بولاية الخرطوم بهاء الدين سيد أحمد، القرار الإداري الصادر من المدير العام للتعليم بوزارة التربية ولاية الخرطوم مُخاطباً شُرطة الولاية بإغلاق المدارس الخاصة الخمس (كبيدة، كامبردج، قرامر اسكول، جنرال سينس، ليتل هاندز) برُغم صدور قرار قضائي بوقف تنفيذ قرارت الوزارة حول إغلاق تلك المدارس وسحب تراخيصها.

وهاجم سيد أحمد في تصريح بحسب صحيفة السُّوداني، الوزارة بِكسرها للقرار القضائي بقرار إداري، واعتبرها سيد أحمد سابِقة قضائية، ووصف إغلاق المدارس بـ(الضَبّة) مُنافياً للقانون وسُلوكاً لا يليق بمؤسسات تعليمية وإنما بـ(بيوت الخُمور)، وتساءل لمصلحة من يتم هذا العَبَث؟. ونوّه إلى أن الوزارة تدافع عن أقلية من أولياء الأمور، مؤكداً أن نسبة تسجيل الطلاب بالمدارس المُغلقة بلغت (98٪)، مُشيراً إلى أن الاتحاد سوف يواصل في المسار القانوني بكل السُّبُل المُتاحة لمُناهضة القرارات الوزارية الجائرة التي يتأثر منها حوالى (4) آلاف طالب.

الخرطوم (كوش نيوز)



تعليق واحد

  1. يجب حرق مدارس الكيزان هذه بعد تكتيف المستفيدين منها و رميهم داخلها
    و التركيز على التعليم الحكومي و منع التعليم الخاص مدة عشرين عام حتى يستعيد الحكومي عافيته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *