جرائم وحوادث

تطورات جديدة في قضية جثامين الأكاديمي ومواطنون يشعلون النيران


أشعل مواطنون من ضاحيتي امتداد الدرجة الثالثة والصحافة بالخرطوم النيران أمام مبنى مشرحة مستشفى الاكاديمي إحتجاجاً على الروائح الكريهة المنبعثة من الجثامين نتيجة انقطاع التيار الكهربائي وذلك وفقاً لمصادر موثوقة ، والتي كشفت عن أن هذه الجثث المتواجدة بالمشرحة تعود لمجهولي الهوية ويرى الأهالي أنها لشهداء مجزرة فض الاعتصام .

و شكا سكان المنطقة من الروائح النتنة الصادرة من المشرحة بسبب تعفن الجثث، وطالبوا السلطات المختصة بترحيل المشرحة بعيداً عن المناطق السكنية، خاصة وأن هناك مرضى يعانون من امراض صدرية مايستدعي تدخل والي الخرطوم فوراً وفي معيته النائب العام بغرض التحقيق.

وفي السياق ذاته إنبعثت روائح مماثلة من مشرحة مستشفى بشائر التي تقع في ضاحية (مايو) ليجأر مواطنوها بالشكوى ويطالبون السلطات بالتدخل.
وكانت السلطات الصحية بالخرطوم كونت لجنة عليا لحل مشكلة المشارح بالعاصمة والتي تشهد تكدساً للجثامين .

الخرطوم: عيسى جديد
صحيفة الجريدة



تعليق واحد

  1. الضرر الناتج من تحلل الجثث وتعفنها لا يكمن في الرائحة وانما في الانتشار الهوائي للبكتيريا الضارة والتي ستلوث غرف العمليات وجروح مرضي السكري خاصة مرض التتانوس وبكتيريا تسمم الدم…من الخطأ الاحتفاز بجثة لفترات طويلة وكان من الممكن اخذ اذن تشريح من النيابة العامة وتصوير عملية التشريح وكتابة التقرير الطبي مع الاحتفاظ بعينات تفيد في معرفة البثمة الوراثية للجثث مجهولة الهوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *