هيثم صديق

كسر رقبة


[SIZE=5][JUSTIFY][CENTER][B] كسر رقبة [/B][/CENTER]

استيقظت على صوت جدال ما بين زوجتي وبائع اللبن، ووصل إليّ تهديده بعدم إعطائنا اللبن مالم ندفع القديم.. وكان له ما أراد.. خصوصا أن الأطفال قد تأخروا عن المدرسة..

قدت عربتي منتهية الترخيص، فأوقفتنا حملة مرورية انتهت بركوب فرد منها معي إلى (الحوش) وعمل أورنيك حجز حتى يتم ترخيصها..

وانتهى الأمر بإخراجي العربة بعد أن دفعت كل الرسوم ما عدا رسوم الفحص الآلي.. الذي لابد فيه من وجود العربة..

وصلت إلى محل تجاري أعمل به.. فجاء متحصل النفايات ومعه شرطي بأمر قبض مكتوب عليه (بالإرشاد) وكنت أنا الموجود.. فساقوني إلى النيابة.. فاضطررت لأن أدفع نصف القيمة بدلا من أن أبيت في الحراسة.. ويوكلوني القراصة أو يودوني السجن وتقوم لي دقن كما يهزج الأطفال.!!

اتصال من ناس البيت بأن الكهرباء قطعت ولابد أن أحضرها معي.. وهي الوحيدة التي يمكن أن يطلق عليها عمل اليوم الذي لا يؤجل إلى الغد.. فمن غيرها لن (يجر) الموتور الماء الحارن.. ومن غيرها سنلعن الظلام.. ولن يدار الخلاط بعصير ليمون يهدئ الأعصاب..

وصلت مكدودا إلى البيت بعد أن دفعت بالتي هي أحسن منذ لبن الصباح وحتى قلت الروب العصر.. لكن أنبوبة الغاز كأنما غارت.. فلقد شخرت كالمواسير.. فاحتملتها إلى مركز توزيع قريب.. قال لي عامله: إن (نوع) أنبوبتك ده ما عندنا.. فاضطررت إلى الذهاب بركشة إلى مكان آخر.. وجئت بها راجعا في المغيرب.. المغيرب المغيرب..

انتعشت بحمام كارب وأنا لكد اليوم وكد الدوم أجتر وأقول (جررر) وأغني مع عبد اللطيف الطائف في الحاج متذكر..

جر يا كلب.. خلي لي توبي

وأتى (الغشاء) وهو طعام يجمع ما بين الغداء والعشاء بعيد المغرب وفيه مد لي أطفالي أوراقا فقرأتها وأنا آكل فإذا الحلق يغلق (سنضطر آسفين لحرمان التلميذ من الجلوس للامتحان إذا لم يسدد القسط الثالث) وهكذا المدارس قد أصبحت.. ولابد أن الذين يدرس أولادهم في المدارس الحكومية يواجهون ذلك أيضا من جنيه الشهر وجنيهين لدرس العصر والحياة تعصر حتى جاب الشعب الزيت..

وزيوت الطعام بعض الذي يستعمل منها فاسد.. ولكن أن يكون بعض زيوت العربات فاسدة كما أعلن أمس من المواصفات أو البترول.. وقالت إنه بحسن نية وحسن النية أمنية لم يجدها الحبيب الذي غنى (يا سلام لو كان جفاك بحسن نية)..

على كل حال انتهى المرتب في يومه وتبقى 29 يوما ستثبت لي علي الأقل – أني صاحب كرامات إذا اجتزتها بأسرتي بأمان.. كما يفعل الملايين من الذين لو(ضربوها) فسيضرب مخهم أو يضرب لهم عرق..

[/SIZE][/JUSTIFY]

هتش – صحيفة اليوم التالي

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *