كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

المؤتمر الوطني : البشير يلتقي عقار بصفته والي النيل الأزرق



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أكد المؤتمر الوطني أن لقاء الرئيس عمر البشير بمالك عقار اليوم يجيء بصفته والي النيل الأزرق وليس بصفته رئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال، لافتًا إلى أن الحزب لا يتعامل معه بصفته الحزبية وإنما بصفته واليًا وأضاف ليس لدينا في القانون أو الدستور لعقار صفة غير الوالي، وقال إن الرئيس يتعامل معه بهذه الصفة.فيما قال إن زيارة ياسر عرمان لإسرائيل لا تعنيه في شيء حتى ولو «زار السماء الأحمر» حسب قوله، ونفى أمين العلاقات السياسية بالمؤتمر الوطني د. حاج آدم يوسف أن تكون لزيارة الرئيس للنيل الأزرق علاقة بالأوضاع في جنوب كردفان أو تتم مناقشة ذلك خلال الاجتماع مشيرًا إلى أن الزيارة لبحث الأوضاع في الولاية فقط، واستبعد نية الحكومة الدخول في حرب بجنوب كردفان، وذلك على خلفية تحريك الدفاع الشعبي أعدادًا كبيرة من المجاهدين إلى جنوب كردفان، وقال: الحكومة لا تنوي الحرب بالولاية، وأكد أن دور الدفاع الشعبي ليس فقط الحرب وإنما له

دور في السلم. وفي سياق ذي صلة أكد يوسف أن قادة الحركات المسلحة التي وقَّعت على برتكول سيتوافدون إلى الداخل وفق جدول زمني حُدِّد في الاتفاقية، وقال إن باب الحوار لن يُغلق أمام الحركات الأخرى، واستدرك قائلاً: لن نفتح صفحة لعمل أي اتفاقية جديدة وأن الحكومة القادمة ستشكَّل بمن وقَّع من الحركات على اتفاقية الدوحة.

الوطني يشكل لجنة لدراسة أوضاع أبناء النوبة بإسرائيل ومصر

شكَّل المؤتمر الوطني لجنة من خمسة أفراد لدراسة أوضاع أبناء جبال النوبة بإسرائيل ومصر من أجل إعادتهم للبلاد.وقال القيادي بالوطني ورئيس لجنة الأمن بالبرلمان محمد مركزو كوكو للصحفيين إن أوضاع أبناء النوبة بمصر قد ساءت عقب الثورة المصرية، وأشار إلى أن اللجنة السياسية لأبناء النوبة بالوطني خاطبت الجهات المعنية والوطني، وأوضح مركزو أن نائب رئيس الوطني لشؤون الحزب د. نافع علي نافع طلب منهم وضع دراسة للأمر، وتم تكوين لجنة من خمسة أفراد للذهاب للقاهرة لدراسة الملف، وأبان مركزو أن أوضاع أبناء النوبة بإسرائيل «ضبابية» واستبعد مقدرتهم على الوصول إليهم.وفي سياق آخر دعت القيادية بالحركة الشعبية د. تابيتا بطرس شوكاي، للحوار السلمي الجاد من أجل التنمية والاستقرار بولاية جنوب كردفان، بجانب إزالة الأسباب التي أدت للحرب معتبرة أن إنسان الولاية هو المتضرر منها.وكشفت تابيتا للمركز السوداني للخدمات الصحفية، عن استعداد والي الولاية مولانا أحمد هارون والفريق عبد العزيز للحوار إذا تهيأت البيئة الجادة، مبينة أن هناك ترتيبات ومساعي مكثفة لتوفيق أوضاع أبناء جبال النوبة بالجيش الشعبي بجانب عودة النازحين إلى ديارهم، مشيرة إلى أن المشورة الشعبية حق ديمقراطي لإنسان الولاية، وزادت قائلة: «نستبشر بها خيراً» مبديةً أسفها الشديد للأحداث الدامية التي وقعت بالولاية عقب انتهاء الانتخابات التكميلية أخيراً.[/JUSTIFY]

الانتباهة

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس