كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تابيتا تنفي علاقتها بأي مجموعة تسعى لتسجيل حزب باسم الحركة الشعبية



شارك الموضوع :

أكد الفريق محمد أحمد عرديب القيادي بالحركة الشعبية، أن تابيتا بطرس ومجموعة كبيرة ممن زج باسمهم في بيان دفع به لمجلس الأحزاب لتسجيل حزب باسم الحركة الشعبية،أكد أنهم تقدموا بطعن أمس للمستشار القانوني لمجلس الأحزاب، مؤكدين أنهم لاعلاقة لهم بأي مجموعة تقدّمت لتسجيل حزب بالحركة الشعبية.

وفي السياق أبدت د. تابيتا بطرس شوكاي تحفُّظها على ورود اسمها ضمن كشف مؤسسي حزب الحركة الشعبية الذي أعلنه مجلس شؤون الأحزاب مؤخراً.
وقالت شوكاي في تصريح لـ«المركز السوداني للخدمات الصحفية» إن تسجيلحزب باسم الحركة كان يجب أن يسبقه ترتيب للصفوف مبدية استياءها البالغ من إقحام اسمها ضمن قائمة الحزب الجديد.
مبينة أن هناك تخبطاً من قبل المجموعات التي تريد تسجيل أحزاب جديدة، مشيرة إلى أنها تسعى بالتنسيق مع كل الجهات المختصة من أجل مصلحة الوطن العليا بجانب توحيد الرؤى وإحلال السلام ومبدأ الحوار كوسيلة مهمة للاستقرار وإعادة الثقة.
وكشفت عن مبادرات قوية لإحلال السلام وإيقاف الحرب بولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان بجانب إيجاد الاستقرار بالسودان.

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        [B]انتى ماتشبهى الناس ديل القصد من ذلك السلوك[/B]

        الرد
      2. 2

        كيف الحركة الشعبية لتحرير السودان ؟ وتحرره من ماذا من العرب مثلا اهذا هو المقصود ؟ ولكن كيف السودان عبارة عن مزيج افريقي عربي وهذا حال كل ابناء السودان وهذا آخر شيء يمكن ان يقال اذا كان ذلك فهذا ليس واقعيا لان المواطن لايمكن يطرد من بلده ويقتلع من جذوره ذلك فقط لانه يحمل دم عربي فهل هذا من العقل !! لمجرد افكار عنصرية لايمكن ان تنطبق على السودان اليوم بانفصال الجنوب الذي له خصوصيته العرقية كاغلبية والذي جهزه الانجليز من زمن بعيد بسياسة المناطق المغلقة ومنع أي مظاهر عربية واسلامية . والمشكلة الاساسية هي احتلال الصهاينة لفلسطين وانشاء دولة اسرائيل والصهاينة لهم من النفوذ والمال مايسلطون به كل الدنيا لأمن اسرائيل وليس غيره دون ان نفهم نحن الضحايا باننا مجرد ادوات نتقاتل ونتحارب في الفاضي وبالوكالة لان الزعماء قبضوا الثمن واولادهم في ارقى جامعات الدنيا وقصورهم واموال وشركات . انظروا الى امريكا التي تحرك الدمى وهي تتكون من جميع اجناس الدنيا ولاؤهم لامريكاوقديكون لبلدهم الاصلي ايضا ولكن أين نحن منهم نحارب اخوتنا بامرة من يحمل الجنسية الامريكية لانه اذا حمي الوطيس هرب الى امريكا كملاذ ضاربا عرض الحائط بوطنه. هذا هوالتمرد والمتمرين الذين يرفعون شعارات ليست لها معنى. والاسم يفترض ان يكون الحركة الشعبية للتنمية والتعمير .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس