كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

المتهم بإغتصاب وقتل شيماء ينوم أثناء المحاكمة


شارك الموضوع :

واصلت محكمة المسيد النظر في محاكمة المتهمين بإغتصاب وإغتيال الطفلة شيماء ، واستمعت المحكمة الي اربعة شهود الاتهام ، ابرزهم مدير مشرحة الخرطوم ، الذي قال في إفادته ان التشريح قد أفضى بعدم وجود مياه بالرئتين او المعدة ما يشير ان الطفلة شيماء التي لم تتجاوز العامين قـُتلت قبل رميها في النيل الازرق ، واكد الدكتور ان شيماء تعرضت للاعتداء الجنسي مع وجود تمزقات وكدمات وجروح في انحاء متفرقة من جسدها ، كما انه تم استخراجها من الماء وهي تعض على لسانها بأسنانها وهذا دليل على الضيق الذي عانت منه وانه تم وضعها على وجهها وصدرها على الارض حتى الاختناق ، وذكر ان علامات الغرق لم تكون موجوده في الطفلة شيماء مثل التشنج والزبد الرغوي الامر الذي يؤكد انه تم القاؤها بالنيل بعد قتلها مباشرة ، وقال انه نتيجة فحص السائل المنوي الذي وجده بشرج شيماء سيحل الكثير من تعقيدات القضية ، وكان محامي الدفاع عن المتهم الثاني نوّه بأن موكله ينام على فترات أثناء إنعقاد الجلسة طالباً من السيد القاضي منعه من ذلك ، وقد رد المتهم بعد أن منعه القاضي من تكرار النوم بقوله : ( دي دقسه ساكت يا مولانا ) ! وتتواصل جلسات المحكمة غداً الاربعاء بحسب صحيفة حكايات وتستمع لتقرير من الادلة الجنائية حول العينات التي تم ارسالها

شارك الموضوع :

11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        اي صبر هذا؟ ولماذا لا يتم تنفيز حكم الاعدام فيهم فورآ وبنفس القسوة التي ارتكبوا بها جرمهم الشنيع!! لم يعدم قتلة محمد طة محمد احمد؟ قتلة عجاج ,؟ قتلة الصائغ في كل جرئمة يتمتع القاتل يحياة لا يستحقها

        الرد
      2. 2

        اي صبر هذا واي استفزاز هذا للعدل والعدالة – وصلت درجة النوم والتلفظ بانه دي دكسه ساكت – الراجل ما هاماهو القضية – اين القلب الحار – والله لو كان عنده قلب ماكان عمل فعلته دي
        المحزن حقا تجد امثال هؤلاء ان لديهم محامون يدافعون عنهم
        يا حضرات المحامين تريسوا وادرسوا الحاصل قبل ما الواحد ينط ويمسك القضية
        ياسعادة القاضي منتظر شنو بعد ده – ارجعوا للشريعه والعدل الصادق الذي اتي به الصادق المصدوق – ولاتتوانو في اخذ القصاص بمثل هذه الجريمه بالذات
        بالله بنت عمرها سنتين تخيل الموقف وانت علي سريرك مستلقي والاحداث اما عينيك
        نسال الله السلامه . العدل والقصاص . يوم تقفوا امام العادل الديان الذي لاتاخذه سنةو لا نوم – اللهم ارحم ضعفنا وقوي العدل فينا واستر عوراتنا وامن روعاتنا

        الرد
      3. 3

        الله يهـدي القاضي بالحكم السريع لانها جريمه شنيعه الا تسمع بانها تعاني وتعضي لسانها باسنانها ، وهذه لاتحتاج الى جلسات ولاغيره ، الجماعه معترفيت ومثلوها ، تاني شنو . ام تبحث لهم عن براءه ، نخاف ظلم المحاكم نخاف رشــوة المحاكم ، نخاف الظلم وانتشـار جرائم ابشـع وما اظن في ابشع من هذه الواقعــه ، المفروض المثل بالمثل يكـون الحكم وتمزيق بالمل حتى الموت لانه لايستحق السلام ، والله المستعان

        الرد
      4. 4

        نوم ومحامي دفاع دا مفروض يشنقوا ميه مره مع اني اشك في قواة العقلية واحد يغتصب ويقتل ويرمي في النيل وحده عمرها سنتين دا اكيد ماطبيعي

        الرد
      5. 5

        نحن نثق في العداله لكن المفروض يلمو فيهو ناس المسيد يغتصبوه كلهم وبعدين يقطعو قطع ويرموه للكلاب وكلمه نقولها لناس لقانون لو ما اعدمتوه حا ناخذ حقنا بايادينا

        الرد
      6. 6

        يا جماعة نحن مما سمعنا الخبر ما نومنا يجي المتهم داخل المحكمة ينوم ..دي يعدموه عشان النوم قبل ما يكون عشان الجريمة

        الرد
      7. 7

        ( دي دقسه ساكت يا مولانا ) ده عامل فيها بيخفف في دموا بنطلب من القاضي ان يضربهم بيد من حديد حتي يفيوا الي امر الله….

        الرد
      8. 8

        واضح الزول ده عايز يعمل مجنون …. المره الفاتت قال ليهم عندى وجع كرعين … والله يا مولانا القاضى … ما تحكم على الاقل بالاعدام ربنابسألك وما اعدام ساكت اعدام قدام الناس عشان يكونوا عظة وعبره لاى واحد ناقص عقل ودين ….
        وبى بركة رمضان … ربى ارنا فيهم يوما …. يارب ياااااااااااااارب
        عليكم الله اقروا الجزء ده شوفوا حاااااااااار كيف
        ( واكد الدكتور ان شيماء تعرضت للاعتداء الجنسي مع وجود تمزقات وكدمات وجروح في انحاء متفرقة من جسدها ، كما انه تم استخراجها من الماء وهي تعض على لسانها بأسنانها وهذا دليل على الضيق الذي عانت منه وانه تم وضعها على وجهها وصدرها على الارض حتى الاختناق )

        لا اله الا الله
        اللهم وكلنا امرنا لك …. يارب

        الرد
      9. 9

        غايتو انا بتصور انو الزول ده زي ما ذكر اخونا هنا انو مفروض اتصلب واي زول النفسو اعملو فيه اعملو ، لا حول الله تعالى بالله طفلة وعمرها سنتين اجي واحد زي المحامي ده ادافع عن وحش ارتكب جريمة شنعاء زي كدة ، يا حضرة المحامي افرض دي لو كانت بتك والا بت بتك والا زولة من لحمك ودمك برضو ح تدافع عنه باسم القانون والله انا مرات بالمناسبة القانون في حاجات زي كدة مفروض يسقط تماما ويباح ويهدر دم هولاء المجرمون القتلة والله يمهل ولا يهمل ربنا اصبر اسرة الطفلة القتيلة واجعلها في حويصلات طير خضر في جنان الخلد شفاعة لوالديها

        الرد
      10. 10

        دي دايره ليهاقاضي كمان!!!!!!!!!!!!!

        الرد
      11. 11

        أنـا و من هذا المنبر احيييي عداله السودان, أقتلوا و إغتصبوا و امشوا نوموا قدام القاضي كمان ولايهمكم 😉
        عندنا محامين جرجه كويسين والناس بتنسى سـريع عوجة ماف!!

        دا السـودان ياهو دا السـودان!!

        اللهم لا نسألك رد القضاء ولكن نسألك اللطف فيه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس