كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

غندور:زاهدون في التطبيع مع واشنطن…الأمريكان يتبنون سياسة اعلامية تعبر عن وجود مجاعة بجبال النوبة والبحر الأحمر وأبيي ودارفور


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أبدى حزب المؤتمر الوطني، زهده التام في أي اختراق ايجابي لمسار العلاقات الثنائية بين الخرطوم وواشنطن في الوقت الحالي، مؤكداً أن السيناريوهات التي تتعامل بها اميركا لا تشجع على أية ثقة في الوعود الأمريكية.
وأشار رئيس قطاع العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني، البروفيسور ابراهيم غندور، في تصريح خاص للمركز السوداني للخدمات الصحفية ،الى السياسة العدائية الواضحة التي تتبناها الادارة الأمريكية تجاه السودان، وقال إن هذه السياسة ظهرت بوضوح في العراقيل التي وضعتها أمريكا تجاه مؤتمر استنابول الأخير واضاف: الأمريكان يتبنون سياسة اعلامية تعبر عن وجود مجاعة بجبال النوبة والبحر الأحمر وأبيي ودارفور بدون دلائل وأسانيد.
وشدد غندور على أن الادارة الأمريكية بعد دعمها لحكومة الجنوب في كل ما من شأنه أن يدعم عدم الاستقرار بالسودان ،»فإن السودان أصبح غير حريص على اية مساع تبادر بها واشنطن لرفع العقوبات أو المساهمة في الديون الخارجية، أو حتى رفع اسم السودان من قائمة الارهاب»، وأضاف قائلاً: «السودان أصبح غير معني بأي تطبيع مع أمريكا في الوقت القريب، ورضاها عن السودان لن يزيدنا فخراً».
[/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        منو القال ليكم مافي دلائل واسانيد وزمان كلوني والمجموعه حقتو عملوا الفيديو والصور عن المجاعه هنالك ونشروها للعالم؟ لو كلامكم صحيح اعملوا مثلهم و احضروا ناس من امريكا او اي دوله غربيه واقفه ضد امريكا للتصوير والدعايه في تلك المناطق المزكوره و المشكله تكون انتهي؟

        الرد
      2. 2

        جنس كضب يا مندور, قال زاهدين دا انتوا عملتوا الممكن والمستحيل وأديتو سلفاكير واليهود جنوب السودان وبتروله وأرضه الخصبة عشان خاطر عيون واشنطن!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس