كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بنزيمة يوقظ ابويل من أحلامه ويقود ريال مدريد إلى الفوز



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]النادي الملكي يعاني كثيراً قبل افتتاح التسجيل في الدقيقة 74 ثم تسجيل هدفين آخرين ليكسب نقاط المباراة الثلاثويخوض لقاء الإياب مرتاحاً.

ابويل- ريال مدريد (صفر- 3)
الأهداف: بنزيمة (74، 90) كاكا (82) ريال مدريد

عاد ريال مدريد الإسباني حامل اللقب تسع مرات بفوز مقنع من ارض ابويل نيقوسيا القبرصي 3-صفر في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الثلاثاء.

على ملعب “جي سي بي” وأمام نحو 23 ألف متفرج، انتظر ريال مدريد ربع الساعة الأخير لترجمة سيطرته إلى ثلاثية غالية وضع بها قدما في دور الأربعة ليؤكد مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو تفوقه في ربع النهائي للمسابقة حيث لم يفشل في تخطيه في مسيرته التدريبية فتجاوزه مع بورتو عام 2004 عندما توج باللقب ومع تشيلسي عامي 2005 و2007 ومع انتر ميلان الإيطالي عام 2010 عندما توج باللقب ومع ريال مدريد الموسم الماضي عندما تأهل على حساب توتنهام الإنكليزي قبل أن يخسر أمام غريمه التقليدي برشلونة الذي توج باللقب لاحقا.

وهو الفوز الثامن لريال مدريد في 9 مباريات في المسابقة هذا الموسم، علما بأنه يخوض ربع النهائي للمرة الـ29 في تاريخه وفشل في تخطيه في 6 مناسبات فقط.

وفضل مورينيو إشراك مواطنه فابيو كوينتراو أساسيا على حساب البرازيلي مارسيلو، ودفع بالدولي الألماني التركي الأصل مسعود اوزيل مكان البرازيلي ريكاردو كاكا، فيما دخل التركي نوري شاهين مكان تشابي الونسو الذي غاب عن المباراة بسبب الإيقاف.

أما ابويل فأجرى تبديلا واحدا على تشكيلته الأساسية بمشاركة نيكتاريوس الكسندرو مكان البرازيلي غوستافو مندوزا الموقوف، فيما عاد البرتغالي هيليو بينتو بعد غيابه عن مباراة الإياب أمام ليون في إياب الدور ثمن النهائي بسبب الإيقاف.

وكانت الأفضلية لريال مدريد منذ البداية مستغلا تراجع لاعبي أصحاب الأرض إلى الدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة التي على قلتها كانت تكسر قبل الوصول إلى الحارس الدولي ايكر كاسياس، بيد أن حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة وجد صعوبة في فك التكتل الدفاعي للنادي القبرصي على الرغم من المحاولات الكثيرة التي سنحت أمام مهاجميه أبرزها للدولي الفرنسي كريم بنزيمة والمرمى مشرع أمامه فسددها فوق العارضة.

ودفع مورينيو بكاكا ومارسيلو مكان الأرجنتيني غونزالو هيغواين وكوينتراو لتعزيز خط الوسط حيث يتكتل لاعبو أصحاب الأرض (62)، وكان البديلان وراء افتتاح التسجيل عندما هيأ مارسيلو كرة إلى كاكا في الجهة اليسرى فمررها الأخير عرضية إلى بنزيمة الذي تابعها داخل المرمى، ثم وراء الهدف الثاني الذي سجله كاكا إثر تمريرة من مارسيلو.

وكان الجميع يتوقع فوزا كاسحا للنادي الملكي لكن ابويل صمد أغلب فترات المباراة قبل أن ينهار في الدقائق الأخيرة بيد أنه تفادى هزيمة ثقيلة على غرار ما حصل معه عندما تعرض لأقسى خسارة أمام فريق إسباني صفر-8 أمام ديبورتيفو لاكورونيا في إياب الدور الأول لمسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

يذكر أنها المرة الأولى التي يلتقي فيها ريال مدريد مع ابويل، والثالثة في تاريخ النادي الملكي التي يواجه فيها فريقا قبرصيا وفي المسابقة الأوروبية العريقة بعد الأولى عام 1968 أمام ايل ليماسول حيث سحقه بسداسيتين نظيفتين ذهابا وإيابا، والثانية عام 1969 أمام اولمبياكوس نيقوسيا حيث هزمه 8-صفر في العاصمة القبرصية و6-1 في مدريد.

وكانت أول محاولة للنادي الملكي عندما مرر سيرخيو راموس كرة خلف المدافعين إلى الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو فتوغل داخل المنطقة ومررها بالكعب لم تجد من يتابعها داخل المرمى (2)، وجرب رونالدو حظه بتسديدة قوية من 20 مترا مرت بجوار القائم الأيمن (7)، وأخرى لبنزيمة بين يدي الحارس دينيسيوس خوتيس (9).

وتعرض ابويل لضربة موجعة بإصابة مدافعه البرازيلي مارسيلو اوليفيرا فترك مكانه لمواطنه كاكا (10).

وكانت أخطر فرصة للنادي الملكي تسديدة قوية للدولي الألماني مسعود اوزيل من نقطة الجزاء أبعدها الحارس خوتيس ببراعة خارج الملعب (12)، ثم تهيأت كرة أمام كوينتراو داخل المنطقة سددها بجوار القائم الأيمن (14)، ورأسية لرونالدو فوق العارضة بسنتمترات قليلة (16).

وكاد رونالدو يفعلها من تسديدة قوية من داخل المنطقة تصدى لها الحارس خوتيس على دفعتين (28).

وأهدر بنزيمة فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من شاهين أمام المرمى الخالي فسددها فوق الخشبات الثلاث (33).

ومرر اوزيل كرة عرضية إلى رونالدو داخل المنطقة سددها بيمناه بجوار القائم الأيمن (44).

وانتظر ريال مدريد الدقيقة 74 لافتتاح التسجيل عبر بنزيمة بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر تمريرة عرضية من كاكا.

وأنقذ الحارس القبرصي مرماه من هدف ثان بإبعاده بقدميه تسديدة قوية لرونالدو من نقطة الجزاء (77)، ثم تدخل مرة أخرى لإبعاد تسديدة قوية لاوزيل من داخل المنطقة (78).

وعزز ريال مدريد تقدمه بهدف ثان عندما توغل مارسيلو داخل المنطقة متلاعبا بالدفاع القبرصي ومرر كرة عرضية تابعها كاكا من مسافة قريبة داخل المرمى (82).

وختم بنزيمة المهرجان بهدف ثالث من مسافة قريبة إثر تمريرة من اوزيل (90). [/JUSTIFY]

يوروسبورت

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس