كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

غندور:رفضنا زيادة المرتبات بنسبة 50% خوفاً من الانفلات والتضخم



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]دعا رئيس اتحاد عمال السودان، البروفيسر ابراهيم غندور، الحركة النقابية الى العمل على توفير السلع الاساسية للعاملين بأسعار الانتاج ،وبأقساط مريحة.
وطالب غندور خلال اجتماع للاتحاد أمس،بالنظر في اسس وطرق جديدة لدعم العمال ،وحذر بعض النقابات الفرعية من اخذ رسوم على ترحيل سلة قوت العاملين، واعتبر ذلك (خطا احمر)،وكشف عن تسلم الاتحاد شكاوى بأن بعض النقابات وضعت رسوما تبلغ مائة جنيه على الكرتونة ،مؤكدا انه سيتم خصم اي مبلغ يتم تحصيله بصورة غير شرعية من الشخص المسؤول ،مبينا انه تم وضع رسوم خمسة جنيهات كحد اقصى.
ولفت غندور الى ان التأثير السلبي لانفصال الجنوب لم يقتصر على الاقتصاد فحسب انما على الامن، قائلا ان السودان دفع فاتورة الحرب اولا ويدفع الآن فاتورة السلام ، وقال ان قدرنا ان نظل على الدوام مشدودين بتحديات لاتنتهي ، ورأى ان الآثار الاقتصادية سيتأثر بها ذوو الدخل المحدود، خاصة العمال.
وكشف غندور ان الاتحاد رفض مسألة الرفع الكامل للدعم عن المواد البترولية و دعم المرتبات بنسبة 50% باعتبار ان هذا الامر اذا تم دون حزمة اقتصادية متكاملة سيؤدي لمزيد من الانفلات والتضخم ،موضحاً ان عدد العاملين الذين تدفع لهم الدولة مرتبات يبلغ «1.6» مليون عامل، شملتهم منحة الـ100 جنيه يمثلون 25% من اهل السودان ،ونفى ان يكون للعمال يد في الاحتجاجات الاخيرة.
[/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        أتق الله ياغندور وسمى الأشياء بأسمائها

        الرد
      2. 2

        النقابات اكبر حرامية …. حاسبوا نفسكم في الاول

        الرد
      3. 3

        غندور ومندور فرفور ويا قلبي لاتحزن

        اذا عرف السبب بطل العجب

        هل انت بهذه السذاجة ولا تعرف السبب
        استحي على دم
        وقل السبب ليس انفصال الجنوب انما العناد والاستمرار في الخطأ
        ياغندور
        كيف يكون رئيس نقابات عمال السودان وبروفيسور كمان
        لازم رئيس نقابات العمال يجب ان يكون من المكتوين بالنار مثلهم ليس الذين مثل المنشار طالع واكل نازل واكل

        الرد
      4. 4

        حسيناالله ونعم الوكيل يرفض زيادة مرتبات العمال الذين هو مسئول عن حفظ حقوقهم خشية الانفلات والتضخم وماذا يسمي الذي يحدث اذا لم يكن هو الانفلات والتضخم الجامح اصبح مرتب الشهر لا يفي باحتياجات اسبوع ان العب كله وقع علي اصحاب الدخل المحدود الكل زاد ثمن سلعته او خدمته الا العمال الذين لايد لهم غي زيادة دخلهم والذين يدعون تمثيلهم يرفضون الويادة بحجة الخوف من الانفلات الحادث فعلاان الاجر الحقيقي نقص بما يعادل 80% من قيمته قيل شهرين مما يعني العمال هم الضحية الوحيدة للاجراءت الاقتصادية يا ريئس اتحاد العمال0

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس