كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تيتاوي: الصحفية المصرية ” شيماء عادل ” متهمة في قضية لاتتعلق بالصحافة



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]قال نقيب الصحفيين السودانيين، دكتور محيي الدين تيتاوي، إن جهاز الأمن السوداني أبلغه بأن أسباب احتجاز الصحفية المصرية شيماء عادل، موفدة صحيفة (الوطن)، لا علاقة لها بالنشر الصحفي وأنها قيد التحقيق في قضية أخرى بجانب آخرين, دون أن يبلغوه بتفاصيل القضية مع تأكيدهم بأن صحتها جيدة، على حد قوله.
وأضاف تيتاوي في تصريحات للمصري اليوم أن شيماء لم تدخل السودان بصفتها الصحفية ولم تُتخذ أيا من الإجراءات اللازمة للصحفيين سواء عند مغادرتها للقاهرة أو وصولها للخرطوم، وأنها لم تخبر سفارة السودان في القاهرة ولا سفارة مصر في الخرطوم بأنها في مهمة صحفية، فضلاً عن عدم اتصالها بجهاز الإعلام الخارجي التابع لوزارة الإعلام السودانية والذي ينظم عمل الصحفيين الأجانب.
[/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        تأخد نااااااااااااااااااااااار طوالى

        الرد
      2. 2

        تستاهل هي قايله البلد سايبة ساكت كدا ولا شنو !!

        الرد
      3. 3

        [SIZE=3]عيال صعاليق جيين السودان فكرنوا فوضى روحو العبوا بعيد عن السودان[/SIZE]

        الرد
      4. 4

        انا كتبت امس فى هذا الموقع فى نفس الموضوع الان عشرات السودانيين قابعين فى السجون المصرية لانهم دخلوا الاراضى المصرية بالخطأ من خلال تنقيبهم عن الذهب ورغم اعترافهم واعتراف الجهات المصرية انهم دخلوا مصر خطئا الا انهم رفضوا اطلاق سراحهم رغم المناشدات ورغم الحريات الاربعة وصادروا سياراتهم والاتهم وذهبهم

        الرد
      5. 5

        السلام عليكم
        اولا مافى داعى للكلام الماعندو معنى
        تانيا من المعروف انو المراة بين البلدين حرة فى التنقل بدون اى تاشيرات وبدون ابداء اسباب فيا سيادة نقيب الصحفين المحترم اما تتكلم عن الحق او فلتسكت ناهيك عن متابعة حقوق منتسبيك والدفاع عنهم فما بالك بضيوفك ولى الشهامه المشهورين بيها انتهت

        الرد
      6. 6

        [SIZE=5]حلو الكلام هذا ما نريده لكي يعلم الجميع بان القانون هو الحل الناجع – ثانيا سبق وقلت لكم هنالك تملق وتسلق عبر الاعلام عرفنا لعبة المنظمات ظهر تلاعب بعقول الناس عبر ما يسمى حرية اعلام يعني احتيال على القانون – الشيء المحزن هنالك من هم واهمون وهم لا يعرفون بانهم يخدمون العمالة يخدمون اغراض لا تفيد مواطنهم ولا حقوق الانسان بل يخدمون لحساب شركات عصابات داخل دول ومؤسسات شعوبها لا يعرفون عمل مسؤوليهم ما علينا لكن لازم تفعيل القانون ومن حق الدولة دخول من تريد – الشيء الاخر ظلت هنالك ظاهرة غرور من تستضيفه قناة كانما ظل ملك زعيم لكن هذه القنوات لا تستضيف كل الوجوه فقط من تريد لذلك نحن نريد دخول من نريد انا حديثي زي الرندوك لكن الشاطر بفهم [/SIZE]

        الرد
      7. 7

        [SIZE=5]اكيد جاسوسة وقضبت ثمن العمالة .. ولكن سيتم الافراج عنها بعفو رئاسي [/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس