كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مدير الطيران المدني يستقيل …بسبب طائرة تلودي


شارك الموضوع :

[JUSTIFY] تقدَّم مدير هيئة الطيران المدني ، محمد عبدالعزيز، باستقالته للرئيس عمر البشير، أمس، وسبَّب عبدالعزيز الاستقالة بفقدان البلاد لقيادات في سقوط طائرة تلودي بولاية جنوب كردفان الأحد الماضي، ما أودى بحياة 32 بينهم دستوريون وعسكريون.
وقال مدير هيئة الطيران المدني في بيان استقالته الذي تلقت «الصحافة» نسخة منه، ان السودان «فقد زمرة من أخير وأنبل وأشجع قياداته وأبنائه الأبرار، ما يمثل فجيعة وطنية ومصاباً جللاً يقتضي تنحي المسؤول الأول عن سلطة الطيران المدني أياً كانت مسببات الحادث مع التأكيد على تحملي لنتائج التحقيق وتبعاته».
كما أرجع عبدالعزيز الاستقالة الى افساح المجال لمراجعة البرنامج الصلاحي الذي يخضع له الطيران المدني منذ ثلاث سنوات في جوانبه المختلفة، قبل أن يتقدَّم بالتعازي لأسر قتلى الطائرة.
من ناحيتها، أعلنت شركة ألفا أيرلاينز عن فتح تحقيق لتحديد أسباب تحطم الطائرة، وأكد المسؤول الاداري في شركة ألفا محمد الحسن طه، أن فريقا من سلطة الطيران المدني سيبدأ تحقيقا قد يستغرق شهرين على الأقل.
واثر تحطم الطائرة، حمل مسؤولون مسؤولية الحادث للطقس السيئ، في حين أشار آخرون الى انفجار مجهول المصدر،لكن المتمردين بولاية جنوب كردفان نفوا أية علاقة لهم بالحادث الذي وقع في منطقة تسيطر عليها قوات الحكومة.
وصرح المسؤول في شركة الطيران طلال محمد في مقر الشرطة بأن قائد الطائرة الروسي «يعمل مع الشركة منذ خمس سنوات»، لافتا الى أن طاقمها «ليس من المبتدئين».
يُشار الى أن الاتحاد الأوروبي حظر طيران الشركات السودانية من الوصول الى المطارات الأوروبية، بما فيها شركة ألفا، بسبب نقص اجراءات السلامة.
[/JUSTIFY]

الصحافة

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        السوال المنطقي الذي يلي تقديم الاستقاله…. هل هي كافيه؟ هل هذا هو نهايه المطاف ؟ والاجابه البسيطه تقول بانها ليست كذلك وانما هناك بالتاكيد مابعدها !!هناك لجان التحقيق لتحديد المسؤليات وتقيم الاضرار ومعاقبه المقصرين!! وتعويض المتضررين!! وانصاف المظلومين!!ووضع الامور في نصابها الصحيح!!واصدار البرائات لمن اتهموا ظلما ان حدثت تجاوزات والاهم من ذلك كله اصلاح الخراب في المرفق العام الذي سبب اساس المشكله ونال من نهضه السودان واصاب سمعته في مقتل .
        اننا اذ نحّي في الدكتور انتهاجه الاسلوب الصحيح في مثل هذه الحالات (حالات الاخفاق والفشل الاداري لمؤسسه او وزاره او اي مرفق عام ) خصوصا عندما يصاحب هذا الفشل اهدار لارواح او اموال او ممتلكات اوحتي اضرار معنويه لجماعات او افراد!! نري انه بذلك يكون قد اكد سنه حسنه يقتدي بها في الحالات المماثله ونسال الله ان يضع العمل الشجاع في ميزان حسانته!! وكذلك عندما اكد انه علي استعدا لتحمل تبعات التحقيق ونتائجه فهذا يؤكد افتراض حسن النوايا في العمل الذي قد يصيب اويخطئ الفرد منا فيه!! وندين وبشده اسلوب البعض الاخر الذي يبرئ نفسه ويري انه منزهه عن الوقوع في الخطأ فلا يعترف به ولايقره في الوقت الذي يكون نتاج اعماله عند الجميع صفرا !! ووعوده وتخطيطاته حبرا علي ورق!! واخفاقاته يتحدث عنها القاصي والداني الا شخصه المغرور!!في الوقت الذي اشبع الجميع ضجيجا واماني جوفاء عن الانتاج الوفير!! والبديل النقدي لسد الفجوه الاقتصاديه!! وارتفاع دخل الفرد والجماعات العامله في حقله!! وبدلا عن تحمل مسؤليه الاخفاقات المتتاليه كانسان خطّاء (عامل حردان وقاعد في البيت) وهو الذي فقع مراره الجميع واورم اكباد الكبير والصغير وترك نصف العاملين في البلاد في العراء( اباضهم والنًجْم) واقتصاد البلاد يئن!!
        والبعض الاخر الذي اكتوي الكل بسؤ ادراته وسؤ تخطيطه وفشله في اداره ازمات السودان الاقتصاديه والماليه الناتحه عن ضغوط صندوق النقد والبنك الدولين!! في الوقت الذي يعلم فيه راعي الضان في الخلاء بان السودان(مستهدف) من قبل الغرب ومؤسساته الماليه التي تستعمل حنق الشعوب من سياسات الحكومات الغير خاضعه لسلطان الغرب كاداه للتغير بالثورات عليها!! فيضع الوزراء النابهين البدائل والحلول المناسبه لامتصاص مشكال ارتفاع الاسعار والتضخم!! اوبعدم الرضوخ الكلي للسياسات الماليه التي ترمي بالعبء علي كاهل المواطن الفقير!! اما الفاشلين والخاضعين والمنبطحين فيرمون بالحمل كله علي (الحيطه القصيره) المواطن المسكين!! فاذا ثار فيرمون باللوم علي سياسات صندوق النقد والبنك الدولي واذا مرت الازمه بسلام ولايهم هنا كُسر عنق(محمد احمد) فهم من الناجحين والمستمرين في تكبير كوم مراكز القوي حتي التي تاكل من هيبه الرئاسه!! فكيف لنا الوصول الي ابراجهم العاجيه لدكها الا بالاقلام الجريئه التي يكتب امثال الاستاذ اسحق فضل الله وزملائه في منبر السلام العادل جزاهم الله عنا كل خير واعانهم لما فيه خير البلاد والعباد …وكل عام وامنتم بخير. ودنبق

        الرد
      2. 2

        [SIZE=3]برنامج اصلاحي يخضع له الطيران منذ ثلاثة سنوات !!!!! هل هو برنامج اصلاحي ام تدميري كم طائرة سقطت في هذه الثلاث سنوات ؟؟؟؟ راجع حال الطيران قبل ثلاث سنوات والان لتعرف الى اين يسير البرنامج الا صلاحي [/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس