سياسية

سفارة دولة الجنوب توجه دينكا نقوك بعدم استخراج الرقم الوطني


[JUSTIFY][SIZE=5]كشف القيادي بدينكا نقوك جفور ضو البيت عن محاولات استقطاب واسعة تتم من قِبل سفارة جنوب السودان لأبناء دينكا نقوك لمنعهم من استخراج الرقم الوطني بحجة تبعيتهم لدولة الجنوب، مشيراً إلى أن هذا العمل ينتهك ويتجاوز العرف الدبلوماسي، مؤكداً أن أبناء دينكا نقوك يتبعون للسودان.
وانتقد جفور في تصريح أمس حديث الرئيس المناوب للجنة الإشرافية لمنطقة أبيي إدوارد لينو حول اقتراح تقسيم أبيي إلى منطقتين شمالية وجنوبية، مشيراً إلى أن أبيي منطقة موحَّدة وتتبع للسودان بموجب اتفاقية السلام الشامل وحدود 1/1/1956م، مؤكداً أن تصريحات لينو تدعو إلى الحرب بالمنطقة. ووصف ضو البيت تعليق اجتماعات اللجنة الإشرافية المشتركة «أجوك» بالسليمة لالتزامها بالنصوص القانونية التي خرقتها دولة الجنوب وإعادة هيبة الدولة، مؤكداً أهمية زوال كل المشكلات لعودة الطرفين إلى المفاوضات لحل المشكلة،مشيراً إلى أن لقاء الرئيس عمر البشير مع نظيره الجنوبي سلفا كير ميارديت سيناقش قضية أبيي ضمن القضايا العالقة بين الدولتين، مؤكداً التعايش السلمي في المنطقة بين أبناء دينكا نقوك والمسيرية، داعياً الطرفين إلى التمسك بالوحدة وتفويت الفرصة على المتربصين بالمنطقة.
من جانبه أكد د. عبد الرحمن الدقم رئيس شبكة المنظمات المدنية بالمنطقة دعمهم للخط الذي انتهجته لجنة الإشراف مطالباً اللجنة بعدم العدول عن هذا القرار إلا بعد سحب العناصر الأحادية من المنطقة، ووصف قرار التعليق بأنه صحيح.[/SIZE][/JUSTIFY]

الانتباهة



تعليق واحد

  1. في هذه الحالة يفترض ان يستدعى من وزارة الخارجية ويوجه له تحذير بالتدخل في الشأن الداخلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *