كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تأجيل (9) عمليات بمستشفى الخرطوم والإدارة تشكل لجنة للتحقيق


شارك الموضوع :

[JUSTIFY]كشفت مصادر طبية موثوقة عن تأجيل (9) عمليات جراحية بمستشفى الخرطوم بسبب رفض الكوادر المساعدة من محضرين ومخدرين ، العمل جراء إيقاف إدارة المستشفى صرف حوافز الاجر الإيضافي ، بينما تجمهرت اعداد كبيرة من ذوي المرضى امام مكتب المدير العام إحتجاجاً على تأجيل العمليات .
واكدت المصادر ان المرضى الذين ألغيت عملياتهم تهم تجهيزهم وتحضيرهم لإجراء العمليات بالصيام منذ وقت مبكر الخميس المنصرم ، مما ادى الى دخول بعضهم في مضاعفات وصدمة إستدعت نقلهم للعناية المكثفة ، وأشارت الى وجود (14) مريض في قائمة عمليات العظام تم إجراء (5) منها .
من جانبها اكدت إدارة مستشفى الخرطوم تكوين لجنة تحقيق حول شكوى وردت بتاجيل (9) عمليات يوم الخميس ، وقالت إدارة المستشفى انها جلست مع الجراحين والمحضرين واتضح ان الزمن الرسمي لإجراء العمليات إنتهى وليس لديها زمن إضافي وبالتالي لا يوجد أجر إضافي أسوة بالأقسام الأخرى مثل قسم العظام الذي درج على اجراء العمليات من خلال لستتين كنظام إداري سابق ، وكشفت إدارة المستشفى عن اتجاهها لإيجاد معالجة حتى لا تتكر مثل هذه المشاكل ، مؤكدة ان جميع العاملين بالأقسام إستلموا حوافزهم بمن فيهم اطباء الخدمة الإلزامية .

المجهر السياسي
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        يقع اللوم على الطرفين الادارة والاطباء لان الطب مهنة انسانية قبل كل الحوافز والضحية هو المريض .أما الادارة فيجب عليها عمل حوافز واجر اضافي مفتوح للاطباء حتى يقوموا بالواجب تجاه المريض الذي تسببتم انتم في مرضه وذلك افضل مليون مرة من تدفع تلك الحوافز لامنجية النظام وليس المواطن اصحاب البدل السفاري قاتلكم الله انا تؤفكون .

        الرد
      2. 2

        وينك يا دكتور مأمون حميدة ؟

        الرد
      3. 3

        صرف حوافز الاجر [HIGHLIGHT=undefined]الإيضافي[/HIGHLIGHT]

        الايضافي دا شنو كمان؟؟؟

        الرد
      4. 4

        =4] حسبنا الله ونعم الوكيل التدهور حاصل في كل شيئ ولكن ان يطال ارواح
        الناس الغلابة مصيبة كبيرة وزارة الصحة راحت في داهية من يوم ما إستلمها مامون حميدة والتجربة والدليل أمام أعين كل المسئولين والذين هم في سبات عميق كأن الامر لايعنيهم انا شخصيا لي تجربة في مستشفي الخرطوم عمتي عندها كسر وموعودة بعملية أمس وقمنا بعمل اللازم ولكن دخلو اثنان حاجات عملية وكانو منومين جنبها توفين بعد العملية
        لذلك الحدث المؤسف رفضت كل الاسرة إجراء العملية وخرجنا
        نبحث عن بصير برغم صعوبة الكسر في الصدر بصراحة لايوجد أطباء
        شوية جزارين تحت التمرين لا رقابة ولا متابعة ولا حساب
        سوف تحاسبون يوم الحساب فشل زريع حسبنا الله ونعم الوكيل[/SIZE]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس