كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

وصول 293 دبابة ومركبة عسكرية لحركة العدل والمساواة


شارك الموضوع :

كشفت المصادر عن وصول دعم عسكري أمريكي فرنسي بريطاني كبير عبر تشاد لحركة العدل والمساواة لجهة إحتلال مناطق ( مهاجرية) و(شعيرية) و(لبدو) جنوبي دارفور من أجل تقوية موقفها في التفاوض . وأكدت المصادر وصول (60) دبابة لحركة اول أمس . وأضافت ان(173) دبابة ومركبة عسكرية جاد تسليمها أمس وزادت أن (60) دبابة ستسلم للحركة لاحقاً لاحتلال المناطق التي سبق أن أخلتها بدارفور بغية تعزيز موقفها التفاوضي بالدوحة . ومن جهتها جددت القوات المسلحة استعدادها لهزيمة حركة العدل والمساواة اذا أقدمت علي احتلال اي موقع بدارفور . وأكد العميد د. محمد عثمان الاغبش ، الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة ، تحسبهم لأي موقف وأضاف ان حركة العدل والمساواة تدعى تهديد القوات المسلحة لكنها تعود بالهزيمة كل مرة . وفي تعليقه علي الدعم الغربي للحركة قال الاغبش التفاصيل قد تصحح من مصادرها . وبحسب صحيفة آخر لحظة اضاف ان دعم قدرات حركة العدل والمساواة من اسرائيل والغرب هذه حقيقة وزاد ان القوات المسلحة ستتابع وتتحسب لكل موقف واستطرد ان الحركة تتجه من مخططاتها لإيجاد موطيء قدم لها في دارفور لتؤكد أنها حاضرة .

شارك الموضوع :

11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        وعلي شنو دبابات وسلاح وفرنسا وأمريكا .. الخ
        أدوهم إقليم دارفور ده وخلوهم إتلموا على تشاد .. ده موية إشربوها ما فيه ..

        الرد
      2. 2

        كلنا ثقة تامة فى مقدرة قواتنا المسلحة فى صد اى تآمر وعدوان على اى بقعة داخل البلاد وعموما التآمر الصهيونى والانجلوسكسونى ما جديد علينا ولا نستغربه وما بيننا وبينهم ساحات نضال ومعارك تحرير والله معنا

        الرد
      3. 3

        الله اكبر والعزة للسودان مهما أعطوهم من سلاح وعتاد انشاء الله من الغنائم كما حدث من قبل فى عمليات صيف العبور والميل أربعين وأخوان الشهيد على عبد الفتاح موجودون (الدبابين) لا تخافوا من أى دعم للخونة والمرتزقة لأننا نثق تماما بعد الله سبحانه وتعالى فى قواتنا المسلحة والمجاهدين فى دحر كل معتد وخائن وعميل

        الرد
      4. 4

        أبوقرجة
        why you say that

        الرد
      5. 5

        اولا نرد على الاخ / ابوقرجة انت غير وطني واللي زيك هم من اسباب مشاكل السودان التعالي والترفع والتهميش للآخر كيف تقول لمو اقليم دارفور لتشاد بعد شوية كردفان والشرق ما في داعي لكلام زي دة.
        ثانيا / المفروض الدولة السودانية تأخذ باسباب القوة .
        دبابات وتمرد وغيرها يجب حسمهم والتركيز على سلاح الجو (طيران) بانواعه وخصوصا مروحيات اثبتت الحروب الحديثة فاعلية الطيران الحربي على الحسم وتحقيق التفوق لبسط الامن والسيطرة يجب علينا بناء سلاح الطيران وتطويره مهما كلف ذلك ويضاف اليه تعبيد الطرق بين المدن الرئيسة للتحرك السريع….وشكرا

        الرد
      6. 6

        دعم أمريكي فرنسي بريطاني !! نسيتو الماني دنماركي:eek: |:eek: طيب إذا خليل بدون ما يدوه حاجة وصل ام درمان لمن يستلم 293 دبابة يصل وين ؟ كسلا وبورتسودان:eek: 😮 احترموا عقولنا

        الرد
      7. 7

        يا محمد التيجاني ..

        سلاح جو بأنواعه ومروحيات .. تعبيد طرق للوصول السريع !!!!

        ده كله عشان دارفور بس .. عشان خليل إبراهيم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

        الرد
      8. 8

        “قل لو اجتمعت الأمة على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك رفعت الأقلام وجفت الصحف”-أو كما قال-

        على الأقل ما كان يتموها 300 له التجبر ده( )

        الرد
      9. 9

        انا واثق ابقرجة ما سوداني بيكون……؟؟؟؟؟
        سوداني اصيل مابرضي بي شبر من السودان
        وبعدين علاقة دارفور بي تشاد شنو ارجع لتاريخ السودان وحكام دارفور
        وبعدين ابقرجة دا ما دارفوري المسمنك عليهو
        كلنا وطن واحد عطبرة ونيالا وسنار واحد عندنا

        الرد
      10. 10

        الحقيقة الجلية والتي يتهرب الجميع من الجهر بها, هي ان منطلقات الصراع في غرب السودان جهوية وعصبية في الاساس مع وجود دوافع تنموية, و مما لا شك فيه تجاهل اطراف النزاع للقاسم المشترك -ألا و هو الدين- في ظل غشاوة العصبية المقيتة ,فنجد من يطالب بضم دارفور الي تشاد متناسياً الوجود الفاعل لهذا الاقليم من الثورة المهدية و حتى زماننا هذا حيث مثل اغلبيةً في قواتنا المسلحة , و نرى من يذكر ان ” الغرض من التمرد هو استبدال الحكام العرب بالافارقة “.

        اتـــــركــــــوهــــا..فـــأنــــها نـــــتــــــنــــه…!!!

        أرجو الا تحدث مثل هذه الاتفاقيات ظهور اكثريات محجوبة من حقوقها في الدولة بسبب استحواذ الاقليات على مقدرات الدولة من خلال مثل هذه الاتفاقيات.

        الرد
      11. 11

        هذا الذليل ابراهيم الذى يتبجح الان ويطالب بمنصب نائب الرئيس!!!!!! يتلقى كل هذا الدعم المادى والمعنوى بالا يطالب بواسطة المهزله الجنائية الدولية.فاليعلم هو وزمرته وزملائه المتمردون أن أشراف دارفور والسودان عموما لن يحققوا له خيالاته.ثم ماذا حقق مناوى لأهل دارفور بعد دخوله القصر؟ هل أوقف الحرب أم أعاد النازحين؟؟؟ بل حتى أن قواته عجزت عن تحرير مهاجرية!!!!! فليتعظ أولو الألباب….!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس