فيصل يتولى رئاسة قيادة بديلة لـ”الوطني”



شارك الموضوع :

كشفت مصادر صحفية، عن تكوين المؤتمر الوطني قيادة بديلة جديدة للحزب برئاسة مساعد رئيس الجمهورية السابق فيصل حسن إبراهيم، نائب رئيس الحزب المخلوع عمر البشير، بجانب القيادي أحمد إبراهيم الطاهر، رئيس البرلمان الأسبق.

وأكد الأمين السياسي للحزب عمر باسان بحسب صحيفة “الانتباهة” الصادرة بالخرطوم، يوم الخميس، أن ظروف التحولات السياسية التي جرت جعلت الحزب يختار قيادة بديلة.

وأضاف من دون أنه يخوض في أسماء قائلاً “هي قيادة غير معلومة تعمل في ظروف انقلاب وبكل سرية وتم تكوينها بشكل جماعي وليس هناك هياكل وأفراد”.

وقال باسان إن الاعتقالات التي طالت قيادة الحزب جعلته يضطر إلى اختيار قيادة بديلة مهمتها تسيير أعمال الحزب.

وفي السياق، قالت مصادر قريبة من الحزب للصحيفة إن عدداً من قيادات الوطني نجحت في إخفاء نفسها وتأمينها تفادياً للاعتقال.

وأشارت المصادر إلى عدم اعتقال قيادات من المكتب القيادي السابق، ضمها المكتب البديل.

يُشار إلى أن ثورة 11 أبريل الشعبية نجحت في اقتلاع نظام المؤتمر الوطني برئاسة الرئيس المخلوع عمر البشير.

وطالت الاعتقالات عدداً كبيراً من قيادات الصف الأول في الحزب على رأسهم البشير وطه ونافع وهارون، بجانب آخرين.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1
        sawah sudani

        البشير رجل نظيف و عفيف تنازل بكل بساطه و سلمها الجيش بعد علم بمكر الكثير من قادة الاعتصام و هم نفسهم القطط السمان
        البشير و ايلا و نافع و على و هارون و كبر و الطاهر و غيرهم الكثير تعتبره من افضل من مر بتاريخ حكم السودان و يرجع إليهم فضل بناء السودان الحديث

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.