مبارك الفاضل المهدي: في هذه اللحظة (…) تمت سرقة هاتفي في اعتصام القيادة



شارك الموضوع :

قال السيد مبارك الفاضل المهدي رئيس حزب الأمة إنه توقع سقوط نظام عمر البشير قبل إبريل الماضي بعد أن تقسم المؤتمر الوطني إلى ثلاث كتل إحداها تقف مع البشير والثانية تعمل ضده والثالثة تتكون من المنتفعين، وقال مبارك الفاضل خلال حديثه إلى برنامج (حوار مفتوح) الذي ستبثه قناة النيل الأزرق فى الثامنة من مساء غدٍ الجمعة إنه لم يطرد من الأعتصام أمام القيادة العامة كما أشيع وحكى تفاصيل الحادثة التي وقف خلفها أحد المندسين ويرجح أن يكون من اللصوص وأضاف المهدي : لحظتها فقدت موبايلي واختفى الشخص الذي تعمد إثارة الموقف وقال: أنا صاحب فكرة إقامة صلاة الجمعة بساحة الاعتصام. وكشف مبارك الفاضل الكثير من الأسرار المتعلقة بفترة الاعتصام والثورة وتحدث بصراحة حول المفاوضات التي أفضت للاتفاق الأخير بين العسكري والتغيير وقدم رأيه في الكثير من الأمور من بينها مستقبل السودان خلال الفترة القادمة والتحديات المنتظرة في ظل الفترة الانتقالية إلى جانب العديد من الأمور والقضايا المهمة، وسيبث حوار مفتوح فى الثامنة من مساء غدٍ الجمعة على قناة النيل الأزرق، وهو تقديم الأستاذ ضياء الدين بلال وإخراج عادل إلياس.

صحيفة السوداني

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1
        خا ل اماسى

        زول منافق لن ينسى له الشعب السودانى ضرب مصنع الشفاء ولن ينسى له ناس حزب الامة نفسهم تفكيك الحزب ولن ينسى له ان متقلب لمصلحته

        الرد
      2. 2
        Ema

        غالب على عرق الحلب كضاب وهجاص وجيعان

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.