سياسية

وزير الثقافة والإعلام: تصاعد الدولار حرب معلنة ضد الثورة


أعلن وزير الثقافة والاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل محمد صالح أن ما يجري من تصاعد كبير فى أسعار العملات الأجنبية تخريب متعمد وحرب معلنة ضد الثورة وحكومتها لتخريب الاقتصاد والأضرار بمعاش الناس. وقال في تنوير صحفى بحسب (سونا) مساء أمس، عن الإجراءات الاقتصادية لمواجهة الأوضاع الاقتصادية، ان ما يجري معركة سياسية ممتدة تستخدم الاقتصاد كأحد آلياتها. واشار إلى أن تصاعد سعر الدولار مسألة مصنوعة يقوم بها الذين تضررت مصالحهم من الثورة ومن التغيير ويريدون إرجاع العجلة الي الوراء والتكسب من معاناة الشعب. وأكد قدرة الحكومة وجاهزيتها لخوض هذه المعركة وقال إنها تعمل بجد وعزم كبير لمواجهتها والعبور إلى غد أفضل. وأكد ان الإجراءات والتدابير الاقتصادية التي اتخذتها الحكومة كفيلة باإادة العملة السودانية إلى وضعها الطبيعي، مشيراً في هذا الخصوص إلى أن الحكومة ظلت ترصد وتحلل المعلومات المتصلة بهذه العملية وأنها تعمل في أوضاع اقتصادية صعبة بعضها تركة النظام البائد، وبعضها بسبب الاعتماد على الموارد الذاتية التي تأثرت بجائحة كورونا والفيضانات.
الخرطوم (كوش نيوز)



‫2 تعليقات

  1. ليس حرب بل فشل ذريع وعدتم للحلول الأمنية ولن تنفع، أنتم تطبعون العملة بإهمال هذا غير التزوير الكثيف وتخلصتم من القطط فأكلت الفئران كل شيء، المهم موضوعكم إنتهى وهذا ابشهر لن يستحمل الشعب بعده مثقال ذرة وسيلحقكم بسابقيكم وأسوأ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *