سياسية

الحبر: لا تسوية في المال العام ومن يملك دليلاً يقدمه للعدالة


قلل النائب العام مولانا تاج السر الحبر، من الاتهامات التي تلاحقه بالتراخي مع المتهمين من النظام السابق وقتلة شهداء الثورة، قائلاً إن الاتهامات تقف وراءها أجندة سياسية. وقال النائب العام تاج السر الحبر بحسب صحيفة الديمقراطي، إن ما يجري من اتهامات ضده هو محاولة لاغتيال شخصيته لأن منصبه عرضة للأطماع السياسية، وهو ما يجعل الأجندة السياسية المحرك للاتهامات.

وأكد أنه لا توجد أي تسوية تمت في أي من القضايا أمام النيابة العامة، مضيفاً: “لا تسويات في المال العام”، وواصل قائلاً “أي شخص أو جهة تتحدث عن تسوية في البلاغات عليها أن تقدم ما يثبت ادعاءها”.

واعتبر الحبر الحديث عن تسويات مع المتهمين بالنظام السابق، يساق للتقليل من هيبة النيابة العامة ويجعلها في موقع الخائن أمام الشعب السوداني، وأشار إلى إصدار النيابة عدداً كبيراً من أوامر القبض لكنها لم تنفذ، لأن عدم التنفيذ لا يخص النيابة، وإنما من اختصاصات الشرطة، مؤكداً أن النيابة ليست لها شرطة خاصة تنفذ قراراتها، وهي سلطة مستقلة لا تخضع لأي تأثيرات أو ابتزاز. وكان أعضاء نادي النيابة العامة قد أصدروا مذكرة طالبوا فيها بإقالة النائب العام تاج السر الحبر، بسبب عدد من الاتهامات التي ساقتها ضده منها الإساءة واستغلال السلطة والنفود في عدد من قضايا متهمي النظام البائد.

الخرطوم (كوش نيوز)



تعليق واحد

  1. النيابة أصدرت عدد كبير من أوامر القبض لكنها لم تنفذ والتنفيذ من إختصاص الشرطة.,وناس الشرطة رأيهم شنو في الإتهام ده.. طيب كلامك ده ماتقولو إلا بعدمانالتك الإتهمات. يا أخوانا معقول ديل الناس الدايرنهم يجيبوا حقنا ونحن منتظرنهم..بعدكده مفروض نقتنع إنه لاحق شهداء ولامحاسبة فاسدين ولاإرجاع حقوق سوف يتم في ظل هولاء الذين أتت بهم اللجنة الأمنية لتنفيذ رغباتها في حماية مجرمي فض الإعتصام والفاسدين من الكيزان ولو في طريق ثاني يجب الذهاب إليه..,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *